الرئيسية / قراءات / مجدالدين سعودي _ السؤال بين المبنى والمعنى عند الشاعر (عزيز محمد بنسعد)

مجدالدين سعودي _ السؤال بين المبنى والمعنى عند الشاعر (عزيز محمد بنسعد)

استهلال

يوظف الشاعر عزيز محمد بنسعد تيمة (السؤال) بشكل ذكي في كتاباته الزجلية ، فتعطيه مصداقية الابداع وقوة الاشعاع وجمالية الامتاع ، فها هو (أوجين يونسكو) رائد مسرح اللامعقول يقول بتعقل الفلاسفة وحكمة المجانين : ( ليست الإجابة هي التي تبعث على التنوير والتثقيف .. بل السؤال هو من يفعل ذلك.)ومصداقا لقول فون غوته : (إذا أردت إجابة جيدة فعليك أن تطرح سؤالا جيدا).نقول : (اذا أردت قصيدة جيدة فعليك أن تطرح أسئلة وجودية جيدة).
عزيز محمد بنسعد شاعر يكتب بالفصحى وبالدارجة معا …
كاتب الشذرة الزجلية بامتياز…
باحث عن المبنى والمعنى وراء كل قصيدة يكتبها ويطعمها بأسئلته الحارقة.
_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

السؤال والجنون
_ _ _ _ _ _ _ _

انه جنون الكلمة وعشق الزجل والابداع الجميل، مما دفع العبقري انشتاين الى التساؤل  السؤال الضبابي الذي يدفعني للجنون أحيانا: هل أنا المجنون أم الآخرين؟). وجنون عزيز محمد بنسعد بالزجل وغيرته عليه ودفاعه عن الكتابة الحقيقية ضد كل ابتذال دفعه الى نشر ديوان في هذا الشأن عنونهب (الطنز العكري).1
ومع العزيز عزيز محمد بنسعد ، كلنا مجانين الزجل الهادف والراقي.
يقول عزيز بنسعد فيشذرة معبرة: ( واش بالصح ..الكلمة بعض المرات، كتغرس شي تمرات، ما كيحس بحلاوتهم ، غير اللي مدكوكة فيه شوكة المعنى، حتى لهنا؟)
_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

السؤال والمعرفة
_ _ _ _ _ _ _ _

ان السؤال هو (نصف المعرفة) ان لم يكن هو كل المعرفة أو الطريقة للوصول اليها، فهذا لوقيان الأديب والحكيم يقول منذ زمن بعيد:( البداية هي نصف كل شئ ، و السؤال نصف المعرفة)، ولهذا يؤكد انشتاين: ( أهم شيء هو ألا تتوقف عن السؤال).
و عزيز محمد بنسعد في سقيفة تأمله وهدوء كلامه وانصاته للآخرين ينصحنا بطعم التساؤل قائلا:
((دور بالناعورة
يا بو كربة مكعورة
آش كليتي؟
واش شربتي؟
مع لكلاب لمسعورة؟
أنت اخرج..
تشبح على كرشك وادرج
وشوف الحال
واش تغربى ولا ما زال؟
ورد البال من لكلاب لمسعورة.))
_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

السؤال والحياة
_ _ _ _ _ _ _ _

ان الشاعر عزيز محمد بنسعد يستخلص من قول الكلام وبديع الشعر دروسا وعبر ، فيقول بلغة الزجل الهادف:
(( شَلَّا مْعاني في الخاطر ..
وفين الكلمة اللي تكَولكم ..؟
سبقني لمداد عل الورقة يتكَاطر ..
وكل ما كَرِّيت بحرف تفضحني دموعكم .)) .
وقد صدق ( البير كامو) عندما صرح قائلا: ( السؤال العظيم للحياة، كيف نعيش وسط الناس؟).
يتساءل عزيز محمد بنسعد في قصيدة (الجايحة):
(فَكْرُّونَا
يا ناس الحكمة والشوار
لله ذكرُّونَا
فين ساس رَسْمْ الدار ..؟)
انه سؤال متعب وصعب الاجابة في زمن الوباء وتغير الحال والأحوال، ولهذا كما يقول نجيب محفوظ:( إن السؤال خلاصة الحياة الروحية).
يتساءل عزيز محمد بنسعد بكل ألم في قصيدة: (داروها لحروف وحصلت فيها لمعاني):
(كانت هادي
شوكة في مدادي تتقب الصمت
وانا ما قريت
ما قريت الورقة علاش بصمت.
يمكن داروها الحروف
وحصلت فيه المعاني
حتى معنى ما خطاتو حروف الزين
غا نوض وكتب معنى
على جبهة البلاد
فين بدات.. وفين تسالى..؟
حدها الذات
بحال الشمعة كدات
حدها الفتيلة وتسالى)2
تتناسل أسئلة عزيز محمد بنسعد في كتاباته مما يعطيها طعم المصداقية والحكمة، فكما يقول (هاروكي موراكامي): (كان جدّي يقول دوما : إنّ سؤال الناس يحرج المرء للحظة، لكن عدم السؤال يحرجه مدى الحياة. ).
_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

السؤال والالم
_ _ _ _ _ _ _

ان احساس الشاعر بألم العيش مجروحا يجعله يهتف بكل الألم:
((نفسي يا كَارحة ..
كون ما حايطة بيك جوج بحور مالحة ..
كون راني تابعك وندور ..
واعلم الله فين نلقاك سارحة .؟!))
لهذا بنفس الألم يكتب :
((بغيت نكتب عل لبلاد
وكرهت لمداد،
وما يجي منو..
واش بالصح يا لولاد
الضحك ف وجه لبلاد صدقة ؟))
فيواصل في شذرة زجلية جميلة استفزاز المتلقي عبر لعبة اشراكه في التساؤل:
(( السْجِيَّة
ايلا ما خفت نكتب
بحال الشمعة
النايحة على ضوْ القنديل ..
شكون ..
يديع معايا ويقلَّبْ
على ذيك الدمعة
الطايحة من عيني بالليل ..؟))
_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

خاتمة
_ _ _

عبر لعبة السؤال ، يكتب الشاعر بقوة ويسمح لمداد قلمه أن يسري في كل نواحي الحياة ، فيفتح نوافذ الاشعاع بلغة بدوية قحة تعيدك للزمن الجميل ولبساطة الحياة .
لقد فتحنا في هذه المقاربة النقدية المختصرة تيمة السؤال عند الشاعر المبدع عزيز محمد بنسعد ، وسيتبعها ان شاء مقاربات نقدية في شعرية السؤال عند عزيزنا المبدع عزيز محمد بنسعد.
_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

مجدالدين سعودي  – المغرب
_ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _ _

احالات
_ _ _ _

1 ديوان (الطنز العكري)
2 خالد الصلعي: (المكون الوجودي في قصيدة (داروها لحروف وحصلت فيها المعاني) للشاعر عزيز محمد بنسعد
3 عزيز محمد بنسعد: قصيدة (الجايحة)

عن الثقافة أنفو

الثقافة أنفو مجلة ثقافية الكترونية تعنى بشؤون الفكر و الفنون تسعى أن تكون حاضنة ابداعية حرة وهي ترحب بجميع مساهماتكم وفق الشروط التالية المواد المرسلة بغرض النشر تكون ذات بعد إبداعي ومعرفي ثقافي فني وإنساني متميز. أن تكون المواد جديدة وغير منشورة سابقا. cultureinfo10@gmail.com ترسل المواد على البريد الإلكتروني للمجلة وتكون مدققة لغوياً إن أمكن المواد المنشورة تعبر عن آراء أصحابها.