الرئيسية / نصوص

نصوص

يوميات كائن عصابي _ لبنى المانوزي

1 حدث أني سرت في شارع بارد كان جيبي ضيقا بالكاد يضم روحي ومع ذلك صادقتني الكلاب الجائعة تشاركنا فتات السماء تسولنا قهوة الغواية ودخنا الكتب الملقاة تحت اللمبات المكسورة 2 نمنا معا فوق طاولة مقهى فارغة كنت عائدة من حرب لغات لا تشبهني وكانت عائدة من حانة تقاسمنا الليل …

أكمل القراءة »

أحمد الباقري: المكتبة المتجوّلة _ علي البزاز

كان يُطلق عليه في مدينة الناصرية<< المكتبة المتجوّلة>>؛ فقد كان يتجوّل متأبّطاً محفظة من الجلد وفي داخلها أنواعٌ شتى من الكتب: مجلات، كتب بالإنكليزية، صحف وأقلام. ولم يرّ قطّ من دون الكتب، وكما يقول بعض الشهود، في أيام الحصار، كان يبيع السكائر في << بسطية>> على الرصيف، وتحيط به الكتب …

أكمل القراءة »

علي البزّاز- في زمنِ العناق الوباء

ما فائدةُ الماءِ لمن يعيشُ وحيداً، ولمن يضحكُ بكمامةٍ؟ النوافذُ في أوطأ مستوىً لها، كما تشرقُ الشمسُ بانخفاضٍ في مستواها. الكمامةُ، نوعٌ من الحجرِ، يظنُ البعضُ بأنّه حجرٌ جزئيّ، وليس شاملاً كالزنزانةِ. لكن هذا الجزئيّ قائدٌ إلى الكليّ سواء جسدياً ، نفسيّاً، أم حسيّاً. نعم، السجنُ هو تقييدُ للحركةِ، ولكن …

أكمل القراءة »

هَذِهَ هِيَ القَصِيدَةُ، ذَلِكَ هُوَ الشَّاعِرُ..! / جمعة الفاخري – ليبيا

الشَّاعِرُ قَصِيدَةٌ؛ قَصِيدَةٌ وَاحَدَةٌ تُنَصِّبُهُ عَلَى عَرْشِ الجَمَالِ شَاعِرًا، هِيَ كَالحَبِيبَةِ الْوَاحِدَةِ تَفْرِضُ عَلَى عَاشِقِهَا إِدْمَانَهَا، وَالتَّأَبُّدَ فِي مِحْرَابِ عِشْقِهَا، فَيَقِفُ عَلَيْهَا حُبَّهُ وَعُمَرَهُ وَشِعْرَهُ، هِيَ تِلْكُمُ القَصِيدَةُ الحَقِيقِيَّةُ الصَّادِقَةُ الَّتِي تُعْلِنُهُ كَائِنًا سَمَاوِيًّا، الَّتِي تُرَسِّخُهُ مُرَوِّجَ جَمَالٍ عَتِيدًا، وَدَاعِيَةِ فَرَحٍ وَوِئَامٍ لا يَتَقَاعَدُ. قَصِيدَةٌ وَاحِدَةٌ تَخْتَزِلُ الشَّاعِرَ أَحَاسِيسَ وَمَشَاعِرَ …

أكمل القراءة »